• ذكرت هواوي أنها تقوم بتطوير هاتف ذكي ذو شاشة مزدوجة سوف تكون قابلة للطي وسوف يتم صدوره خلال 2018،وهذه تصريحات الرئيس التنفيذي لمجموعة الأعمال الاستهلاكية لدى هواوي.

من هواتف هواوي المنتظرة في 2018 هواوي بي 11

 هواتف هواوي

هواتف هواوي المنتظرة في 2018

  •  من الهواتف المنتظرة أيضا في 2018 هواوي بي 11 ومن المتوقع أن يكون ذو كاميرا خلفية بدقة 40 ميجابكسل وبذلك قد يكون هذا  الهاتف صاحب الكاميرا الافضل في 2018.
  • وتشير التسريبات  أنه سيكون ذو ذاكرة عشوائية بسعة 6 جيجا بايت وذاكرة تخزين داخلية 128 جيجابايت.
  •  يبدو أيضا أن Huawei P11 سوف يأتي بمعالج  Kirin 970 الذي يتميز بتقديم قدرات الذكاء الإصطناعي، وأيضا وحدة المعالجة العصبية” NPU.
  • وفي معرض برشلونة للموبايل  الذي سيقام في فبراير  سوف تعلن هواوي عن هذا الهاتف وسوف يتم طرحه بالأسواق في مارس  القادم.

الرؤية التي تتبعها هواوي فيما تقدمه:

 

هواتف هواوي

هواتف هواوي ورؤية هواوي لتقديم أفضل منتجات

 

ومن أهم السياسات التي تتبعها شركة هواوي في جميع منتجاتها مايلي :

  • مراعاة مراقبة الجودة في كل منتجات هواوي من البداية إلى النهاية لأن هذا من أهم عوامل النجاح ويشير مسئول في هواوي أن أي منتج جديد يكون  بحاجة إلى 15 الى 18 شهرا أثناء فترة الجودة ،تبدأمن البحث والتطوير والتصميم والإنتاج ثم تاتي المرحلة الأهم وهي الاختبار،ويعتبر الجودة هي أهم جزء حيوي في هواوي،وأن ستمكنها من القدرة على المنافسة بين شركات الهواتف الذكية.
  • ومن أهم ما تتبعه هواوي ما تؤكد عليه من عدم تقديم التكلفة والربح كأولوية على الجودة، بل سيكون شاغلها دوما في كل منتجاتها  الجودة.
  • وتشير هواوي أيضا أن خدمة المستخدمين هي مبدأهم الأساسي، وتقدم الشركة وعدا لعملائها بأن كل منتج يوجه باحتياجات ومتطلبات المستخدمين،ولدي الشركة هدف دائم وهو معرفة مشاكل العملاء والتعرف على كيفية حلها ودائما هواوي لديها الحرص على تطوير خدماتها وذلك بهدف الوصول إلى مستقبل أفضل للجميع.

هذا ليس كل ما لدي هواوي فلدي هواوي الكثير والكثير القادم ،فلربما نراها في المرتبة الثانية بين شركات الهواتف الذكية كل المؤشرات تشير لذلك، لكن الواقع هو من سيؤكد هذا الأمر.

ونحن دوما لدينا المزيد لديكم من خدمات التقنية خدمات مختلفة في استضافة ،برمجة تطبيقات ، تصميم مواقع ، سيرفرات

ومزيد من المقالات المستمرة عن أخبار الهواتف الذكية تابعونا دوما